الإشعاع الشمسي وأنواعه

الإشعاع الشمسي وأنواعه

جوجل بلس

محتويات

    الإشعاع الشمسي

    – يعدّ الإشاع الشمسي الذي ينبعث من الشمس على شكل موجات مكرومغناطيسية مصدر الطاقة الحرارية والضوء للأرض، وبقية الكواكب الأخري والأقمار التابعة لها، وعلى الرغم من ضخامة هذه الطاقة إلا أن جزءاً بسيطاً منها يصل إلينا، بسبب تعرض الإشعاع الشمسي للإمتصاص والإنعكاس والتشتت، وهذا الجزء البسيط الذي يصل إلينا هو الذي يمد سطح الأرض وجوَّها بالطاقة الحرارية والضوئية .

     

    – أنواع الإشعاع الشمسي

    ١- الأشعة المرئية ( الضوئية ) :

    هي الأشعة التي تستجيب العين البشرية مباشرة للرؤية بها خلال إنعكاسها عن الأجسام المختلقة، التي تعرف بألوان الطيف وهي: الأحمر، والبرتقالي، والأصفر، والأخضر، والأزرق، والنيلي، والبنفسجي، وهي ذات أمواج قصيرة، طولها يتراوح مابين ( ٤،٠_٧،٠مايكرون ) .

    وتشكل الأشعة الضوئية المرئية حوالي ٤٥% من مجموع الإشعاع الشمسي .

     

    – الأشعة غير المرئية

    – تشمل الأشعة غير المرئية أشعة ذات موجات طويلة من ( ٧،٠_٤ مايكرون )، مثل الأشعة تحت الحمراء ( الأشعة الحرارية )؛ التي تسبب ارتفاع درجة حرارة الغلاف الجوي وسطح الأرض، وتشكل الأشعة ذات الأمواج الطويلة حوالي ٤٦% من الإشعاع الشمسي المنبعث، كما تشمل الأشعة ذات الموجات القصيرة جداً ( أقل من ٤،٠ مايكرون )، مثل أشعة جاما، والأشعة السينية (×) والأشعة فوق البنفسجية، وتشكل الأشعة ذات الموجات القصيرة جداً من مجموع الإشعاع الشمسي .

     

     

     

     

     

    مواضيع ذات صلة لـ الإشعاع الشمسي وأنواعه: