قصيدة تشبهين الكآبة للشاعر محمود درويش

قصيدة تشبهين الكآبة للشاعر محمود درويش

جوجل بلس

محتويات

    قصيدة تشبهين الكآبة

    تشبھین الكآبة
    قلت لھا باختصار شدید
    تشبھین الكآبة
    و لكنّ صدرك صار مظاھرة العائدین من الموت
    ماكنت جنديّ ھذا المكان
    و ثوري ھذا الزمان
    لأحمل لافتھ، أو عصا، في الشوارع
    كان لقائي قصیرا
    و كان وداعي سریعا
    و كانت تصیر إلي امرأة عاطفیة
    فالتحمت بھا
    و حلمت بھا
    و صارت تفاصیلھا ورقا في الخریف
    فلملمھا عسكري المرور
    ورتبھا في ملف الحكومة
    و في المتحف الوطني
    تشبھین المدینة حین أكون غریبا
    قلت لھا باختصار شدید
    تشبھین المدینة_
    ھل رآك الجنود على حافة الأرض
    ھل ھربوا منك
    أم رجموك بقنبلة یدویة؟
    قالت المرأة العاطفیّة
    كلّ شيء یلامس جسمي
    یتحوّل..

    مواضيع ذات صلة لـ قصيدة تشبهين الكآبة للشاعر محمود درويش: