طرق مهارات التنمية الشخصية

طرق مهارات التنمية الشخصية

جوجل بلس

محتويات

    طرق مهارات التنمية الشخصية

    إن الانسان عموماً والمرأة خصوصاً طموحة بطبعها وتبحث عن وسائل تنمية المهارات الشخصية في ميادين الحياة المختلفة تحقيقاً لمزيد من النجاح والتقدّم الاجتماعي والمهني والشخصي والثقافي والنفسي والاقتصادي. ولكن ما هي وسائل تنمية المهارات الشخصية؟ تابعي ياسمينة، واكتشفي أهمّ طرق تنمية المهارات الشخصية والكفاءة المهنية

    1- الطموح الشخصي: يؤكد علماء النفس أن الخطوة الاولى نحو تنمية القدرات والمهارات الشخصية تكمن في الانسان وفي طموحه. فلا ينفع أن تخضع المرأة إلى دورات تدريبية في مجالات مختلفة ما دامت غير متحمّسة لها. كذلك، من وسائل تطوير المهارات الشخصية ذكروا التواضع وقبول الانتقادات الايجابية كما السلبية والعمل على تطوير المهارات الايجابية والتخلّي عن السلبية منها.

    2- الثقافة: بعد محاسبة الذات وتقييمها والعمل على تحسين نقاط الضعف وتحويلها إلى نقاط قوّة، يدعوك المتخصصون في مجال تنمية المهارات الشخصية إلى عدم إهمال المنحى الثقافي. فالثقافة هي سلاحك في مختلف المجالات وهي التي تساعدك على قبول الآخرين والاراء المختلفة، وهي التي تعلّمك إتخاذ القرارات المهمة وانتقاء الخيارات المناسبة.

    3- تعلّم مهارات التواصل: لتنمية المهارات الشخصية، يكون عليك إتّقان مهارات التواصل. ويعني ذلك تعلم كيفية المبادرة إلى التحدّث مع الآخرين بوضوح واحترام وبوتيرة صوت مستقرّة بعيداً من الصراخ، وتعلّم فنّ الاصغاء أيضاً أي الاستماع إلى رأي الآخرين من دون مقاطعتهم وعدم الانفعال حتى لو كان رأيهم مخالفاً لرأيك. كذلك، فإنّ المهارات التواصلية تفرض عليك إتقان لغة الجسد والتحكم بردود أفعالك لئلا تخرج عن السيطرة.

    4- بناء العلاقات: من أسس تنمية المهارات الشخصية، محاولة بناء علاقات صداقة أو زمالة مع المحيطين بك قائمة على الاحترام والثقة والتواصل البنّاء. وفي هذا السياق يدعوك الخبراء إلى التمتع بروح الصداقة والزمالة والعمل ضمن فريق أي استشارة الآخرين في حال وقوع الازمات ومحاولة إيجاد الحلول المناسبة.

    مواضيع ذات صلة لـ طرق مهارات التنمية الشخصية: