هل يقصر استهلاك الكحول العمر

هل يقصر استهلاك الكحول العمر

جوجل بلس

محتويات

    هل يقصر استهلاك الكحول العمر

    بالكاد تكون الأخبار التي تتحدث عن ضرر الكحوليات جديدة، ولكن تشير دراسةٌ جديدةٌ إلى أن كأسًا واحدًا من الكحوليات ربما تكون بمثابة ضررٍ خطيرٍ لصحتك.

    في الواقع، إن الإفراط في تناول الكحوليات ربما يعادل تأثيره ضرر التدخين لسنواتٍ عديدة.

    جمع نحو 120 عالمًا البيانات عن عادات تناول الكحول، وأمراض الجهاز الدوري، والقلب من نحو 600 ألف مدمنٍ للكحول حول العالم، ونُشرت نتائج هذه الدراسة في المجلة العلمية ((The Lancet.

    وجدت الدراسة أن 12.5 وحدةً من الكحول أسبوعيًا -ما يعادل خمسة أكوابٍ من البيرة أو خمسةً من النبيذ- هو الحد الأقصى للسلامة حين تتناول المشروبات الكحولية.

    وتناول المزيد من الكحوليات يؤدي إلى أضرارٍ خطيرةٍ بالقلب والشرايين، متضمنة حدوث الجلطات، وفشل عضلة القلب، وتمزق الشريان الأبهر، وارتفاع ضغط الدم المميت.

    تناول عشرة أو أكثر منها كل أسبوعٍ كان مرتبطًا بنقصٍ في عمر الشخص بنحو سنةٍ أو سنتين، وتناول 18 كوبًا فأكثر منها كان مرتبطًا بنقصٍ يعادل 4 أو 5 سنوات.

    يقول الأستاذ ديفيد سبيجلهالتر من جامعة كامبردج: «بالمقارنة مع أولئك الذين يشربون قليلًا، أولئك الذين يتبعون القواعد المعمول بها في المملكة المتحدة، كانوا يعانون بمعدلٍ أقل من غيرهم من الأمراض، وبنسبة 20% أقل عرضةً لأمراض القلب، ولكن أكثر من وحدتين من الكحول يوميًا كان مرتبطًا بزيادةٍ في المنحنى تدريجيًا».

    تقدر الدراسة الشخص الذي يبلغ من العمر أربعين عامًا، ويتناول من الكحول أربع وحداتٍ أكثر من القواعد بنقصٍ في العمر بنحو سنتين، فيما يبدو أن كل وحدةٍ أكثر من المطلوب تسحب من العمر 15 دقيقةً، وهو نفس المعدل الذي تعمل به السيجارة.

    يضيف الأستاذ تيم تشيكو من جامعة شيفيلد: «لن أكون مندهشًا عندما أعرف أن شاربي الكحول بغزارة يفقدون العمر كما يفقده المدخن».

    يقترح الباحثون إعادة النظر في القوانين المنظمة لشرب الكحوليات، في الولايات المتحدة تقدر القواعد التي تعرف القليل من الكحول بنحو مشروبين من الكحول للرجال يوميًا ومشروبٍ واحدٍ للنساء، إذ لا يزيد عدد المشروبات الأسبوعية عن 14، فيما يقترح هذا البحث أن هذه الكمية لا تزال كبيرة.

    خفضت المملكة المتحدة من توصياتها بهذا الشأن في 2016، إلى ما لا يزيد عن 14 وحدة كحولٍ أسبوعيًا، أي نحو 6 وحدات تصل إلى نصف لترٍ من البيرة أو 6 أكواب متوسطة الحجم من النبيذ، وهو ما يبدو معقولًا ومتوافقًا مع العلم.

    تقول الدكتورة أنجيلا وود (الباحثة الرئيسة في الدراسة): «الرسالة الأساسية من هذا البحث، هي أنه إذا كنت تتناول الكحول، فخفض من تناولك إياه حتى تعيش لفترةٍ أطول، وتقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين».

    مواضيع ذات صلة لـ هل يقصر استهلاك الكحول العمر: