من هو احمد توفيق باشا

من هو احمد توفيق باشا

جوجل بلس

محتويات

    احمد توفيق باشا

    أحمد توفيق باشا والذي تغير اسمه بعد إعلان قانون لقب العائلة في تركيا إلى أحمد توفيق أوك .

    ولد السياسي العثماني وآخر صدر أعظم للدولة العثمانية أحمد باشا بعام 1845 بإسطنبول وتوفي فيها بعام 1936. وشغل أحمد باشا بمنصب الصدر الأعظم ثلاثة مرات، والذي يعد من أهم الوظائف في الدولة العثمانية بعد السلطان الحاكم. وكما شغل في العديد من الوطائف الهامة مثل كدبلوماسي في السفارات العثمانية في الخارج البلد.

    ويعود أصل أحمد باشا إلى التتار القادمين من القرم، وكما هو ابن الصدر الأعظم العثماني إسماعيل حقي باشا والذي كان عسكريًا في الجيش العثماني.

    وأحمد باشا مثل أبيه كان يعمل في الجيش العثماني كضابط و لكنه بسبب مشاكل الصحية ترك العمل ودخل إلى دائرة الترجمة العسكرية. وبعد عام 1872 عمل أحمد باشا في الوزارة الخارجية العثمانية وعين سفيرا للدولة العثمانية في إيطاليا والنمسا وروسيا وأخيرًا عمل كسفيرا في برلين لمدة عشرة سنوات. وفي عام 1879 تزوج في اليونان وأنجب خمسة أطفال هناك.

    وفي عام 1895 على دعوة من السلطان عبد الحميد الثاني وصل أحمد باشا إلى إسطنبول، وعينه السلطان وزيرا في الخارجية الدولة العثمانية، واستمر أحمد باشا في هذا المنصب حتى عام 1908. وبعد إعلان المشروطية الثانية والتي كانت الهدف منها تحويل الدولة العثمانية إلى ملكية دستورية تم تعيين أحمد باشا عضوا في مجلس الأعيان العثمانية.

    فترة الصدارة الأولى

    بعد استقالة حسين حلمي باشا من منصبه الصدر الأعظم في 13 نيسان/ أبريل بعام 1909 والسبب وراء استقالة هو التمرد ضد السلطة بعد إعلان المشروطية الثانية. وعقبها تم عين مكانه أحمد توفيق باشا مباشرة. وباشا قام بتشكيل الحكومة التي تتألف من شخصيات معتدلة ومحايدة، وكما اتخذ تدابير كثيفة لمنع أعمال العنف التي ظهرت في إسطنبول وأضنة خاصة. وبعد دخول الجيش إلى إسطنبول عزل السلطان عبد الحميد الثاني من السلطة ومن ثم قدم أحمد باشا استقالة بعام 1909. وبعد استقاله تم تعينه في السفارة في لندن وعمل هناك خلال عام ما بين 1911 و1914.

    فترة الصدارة الثانية

    وبعد الحرب العالمية الأولى وعقب توقيع الدولة العثمانية هدنة مودروس قدم أحمد عزت الدين باشا استقالة من منصبه الصدر الأعظم وبعدها تم تعيين أحمد توفيق باشا مكانه. وفي يوم الثاني من تعيينه الصدر الأعظم احتل دول التحالف إسطنبول. وقوات التحالف أجبر أحمد باشا استقالة من منصبه بعام 1919.

    فترة الصدارة الثالثة

    أحمد باشا عين مرة ثالثة الصدر الأعظم بعام 1920 لمكان دامات فريد باشا. وشغل في هذا المنصب خلال ثلاث سنوات. وبعد إعلان الجمهورية في تركيا اضطر استقالة من منصبه بعام 1922.

    مواضيع ذات صلة لـ من هو احمد توفيق باشا: