قصيدة البكاء للشاعر محمود درويش - مقال

قصيدة البكاء للشاعر محمود درويش

جوجل بلس

محتويات

    قصيدة البكاء

    لیس من شوق إلى حضن فقدتھ
    لیس من ذكرى لتمثال كسرتھ
    لیس من حزن على طفل دفنتھ
    ! أنا أبكي
    أنا أدري أن دمع العین خذلان … و ملح
    أنا أدري ،
    و بكاء اللحن ما زال یلح
    لا ترشّي من منادیلك عطرا
    لست أصحو… لست أصحو
    ! ودعي قلبي… یبكي
    شوكة في القلب مازالت تغزّ
    قطرات… قطرات… لم یزل جرحي ینزّ
    أین زرّ الورد ؟
    ھل في الدم ورد ؟
    ! یا عزاء المیتین
    ! ھل لنا مجد و عزّ
    ! أتركي قلبي یبكي
    خبّئي عن أذني ھذي الخرافات الرتیبة
    أنا أدري منك بالإنسان …بالأرض الغریبة
    لم أبع مھري …و لا رایات مأساتي الخضیبة
    … و لأنّي أحمل الصخر وداء الحبّ
    و الشمس الغریبة
    ! أنا أبكي
    أنا أمضي قبل میعادي … مبكر
    عمرنا أضیق منا ،
    عمرنا أصغر… أصغر
    ھل صحیح ، یثمر الموت حیاة
    ھل سأثمر
    في ید الجائع خبزا ، في فم الأطفال سكّر؟
    أنا أبكي!

    مواضيع ذات صلة لـ قصيدة البكاء للشاعر محمود درويش: