قصيدة خطوات في الليل للشاعر محمود درويش - مقال

قصيدة خطوات في الليل للشاعر محمود درويش

جوجل بلس

محتويات

    قصيدة خطوات في الليل

    دائما ،
    نسمع في اللیل خطى مقتربة
    و یفرّ الباب من غرفتنا
    دائما،
    ! كالسحب المغتربة
    ظلّك الأزرق من یسحبھ
    من سریري كلّ لیلة؟
    الخطى تأتي، و عیناك بلاد
    و ذراعاك حصار حول جسمي
    و الخطى تأتي
    لماذا یھرب الظّل الذي یرسمني
    یا شھرزاد؟
    و الخطى تأتي و لا تدخل
    كوني شجرا
    لأرى ظلك
    كوني قمرا
    لأرى ظلك
    كوني خنجرا
    لأرى ظلك في ظلي
    ورداً في رماداً.
    دائما ،
    أسمع في اللیل خطى مقتربة
    و تصیرین منافي
    .. تصیرین سجوني
    حاولي أن تقتلیني
    دفعة واحدة
    لا تقتلیني
    المقتربة بالخطى

    مواضيع ذات صلة لـ قصيدة خطوات في الليل للشاعر محمود درويش: